Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player


 

 خدمات


 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

الجهاز المتكامل لمنع العدوى بكافة أنواعها

الجهاز المتكامل لمنع العدوى بكافة أنواعها بأمان كامل من و إلى الطبيب
المريض و المساعد ووحدة الأسنان إنتاج شركة آريل الفرنسية

يتكون الجهاز من وحدة تخفيف لمحلول الكالبنيوم بنسبة ثابتة هي 1% و يتم التخفيف تلقائيا" بمجرد استهلاك أي كمية من المحلول المخفف الذي يخزن فى غرفة التخزين بداخل الجهازالمتصلة بغرفة التخفيف يتم فيها معالجته لضمان أقصى فاعليه له بواسطة دائرة كهربية تستمد طاقتها من بطارية طويلة العمر يتم تغييرها سنويا". و يوجد خزان لمادة الكالبنيوم المركزة يسع ربع لتر ثم مجموعة من منظمات سـحب وضخ المحلول المخفــف. و يركـب الجـهاز بسـهولة على التوالي فـي دائرة تغذية آلات الطبيب و المسـاعد بالمـياه. و الجهاز يعمل أوتوماتيكيا" بحيث يتم ملء الخزان مرة واحدة تكفى حوالي 200- 500 مريض ( يستهلك المريض من 100 إلى 50 ملل.) . و للجهاز إضافات هامة تجعله منظومة متكاملة لمنع العدوي و هي:
كالبيجيت: لتطهير و تعقيم القبضات و الأدوات اليدوية المناسبة من الخارج
باكست: للقضاء علي الغشاء الحيوي المتراكم قبل تركيب الجهاز و متابعة كفاءة الجهاز باستمرار  
الفجوة الهوائية: طبقا" لإشتراطات السلطات الصحية الأوروبية  
كاسبي كلين: لتطهير المبصقة بكفاءة عالية

يعتمد النظام علي نظرية التـأيـيـن سواء للمادة الفعالة - الكالبنيوم – أو الماء بوحدة الأسنان وبذلك فهو:

يقلل السمية و يزيد الأمان لمستوي 50 مللي لكل كيلو وزن.
يزيد ذوبان الكالبنيوم  
يمنع تحلل الكالبنيوم حتي شهر في وحدة الأسنـان  
يحرر أكسجين ذري من المياة لمنع حدوث مناعة للميكروبات
يقلب الوضع الكهربي الخلوي للميكروب ليشل عملياتة الحيوية  
يخترق حصانة الجدار الخلوي للميكروب ليسهل قتله
يدمر و يمنع تكون الغشاء الحيوي عن طريق :-  
1-زيادة معامل الحموضة نتيجة جذب الكالسيوم
2- تكسير الروابط بين الميكروبات
3- تسهيل و تنشيط عمل كلوريد البنزالكونيم المنظف
 

 

الكالبنيـوم هو مركب متوازن بدقة بالغة من حيث ملائمة الغشاء المخاطي الحسـاس لفم الإنسـان و على درجة عالية من الأمان حيث يتحمل الإنسان 50 مللي لكل كيلوجرام من وزنه دون حدوث أعراض جانبية.
و يعتمد في خواصه المعقمة على حرمان أي كائنات ميكروبية من العناصر اللازمة للحفاظ على حياتها حيث ينتزع الأيونات من جدار الفطريات و غشاء البكتيريا و كبسولة الفيروس و بذلك يمنعها من العدوى فورا" و يفتح الطريق لمواد أخرى مثل الكلورامين و البنزاللكونيم الموجودان ضمن تركيب مادة الكالبنيوم لتتغلغل و تدمر الخلايا الميكروبية خلال خمس دقائق.

 و هذا التأثير يشمل كل الميكروبات المنقولة من و إلى وحدة الأسنان بواسطة المياه المستخدمة بها بما فيها فم المريض نفسه و الرذاذ المتطاير. كذلك فانه يمنع ترسيب أي مواد داخل وحدة الأسنان مما يطيل عمرها الافتراضي و يقلل بشدة تكاليف الصيانة الدورية.

و جهاز ال IGN-Calbenium و عند تركيز 1% فانه يقتل الفيروسات في 3 دقائق و يقتل البكتيريــا في 5 دقائق و كذلك يقتل الفطريات في 10 دقائق و أخيرا" فانه يقتل  الجراثيم في 15 دقيقة بيد أنه يشل و يكف عمل كل الميكروبات خلال ثواني و هذه هي الطريقة الوحيدة لحماية الطبيب و المساعد من إنتقال العدوي إليهم من مريض مصاب عن طريق رزاز المياه. و عند تركيز 1.2% فانه يقتل جميع الميكروبات ذات المناعة.


و قد أجريت الاختبارات على هذا النظام بمعرفة أهم المراكز البحثية في فرنسا مثل معهد باستير بباريس و ليل و كذلك في هولندا و قد حصل علىFDA and ADA في الولايات المتحدة و تم تعميم هذا النظام و يجهز به معظم وحدات الأسنان الأوروبية الغربية.
و لمزيد من المعلومات يمكنكم الجوع الى المواقع التالية :-

1 - موقع هيئة السلامة ومنع التلوث الأمريكية : www.osap.org
2 - موقع منظمة الأبحاث الإكلينيكية الأمريكية : www.cranews.com
3 - موقع مؤسسة أريل منتجة الجهاز : www.airel.com
4 - بحث من خلال : www.google.com ثم بحث عن : calbenium

انت زائر رقم