Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player


 

 خدمات


 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 
تبييــض الأســنان
مـا هى عمليـة تبييـض الأسـنان ؟

هى عملية تغيير لون الأسنان من اللون الأصفر إلى اللون  الأبيض الناصع بحيث يكسب الأسنان مظهراً جميلاً , فى القديم
كانت التيجان هى الوسيلة الوحيدة لتغطية الأسنان المصابة بتغيير فى لونها ولكن كانت هذه الطريقة مكلفة إلى جانب إزالة
أجزاء كثيرة من الأسنان لعمل التيجان دون إحتياجها لذلك ،
ومع التطور العلمى تم تطوير مادة الكومبوزيت المستخدمة فى الحشو لعمل الأوجه التجميلية التى تغطى الأسنان خاصة
الأسنان الأمامية للحصول على الشكل الجمالى المطلوب دون برد أجزاء كثيرة من أنسجة الأسنان .
وكذلك إستخدمت مادة البورسلين لعمل الأوجه التجميلية لتغطية الأجزاء المصابة ولكن إستخدام هذا النوع من العلاج عالى التكلفة .

مـا هى أسـباب تغييـر لـون الأسـنان ؟
1) أسـباب طبيعيـة :
مثل تقدم العمر أو إستخدام بعض المواد التى تؤثر على الأسنان مثل شرب القهوة والشاى والتدخين بكميات كبيرة .
2) بعض المضادات الحيوية التى إذا إستخدمت من قبل الأم أثناء فترة الحمل مثل مركبات التتراسيكلين فى الفترات الأولى من تكوين الجنين فيكون لها تأثيرعلى لون الأسنان بظهور اللون الرمادى المائل إلى اللون الأزرق الغامق .
3) زيادة نسبة الفلوريد فى الماء عن المعدل المطلوب يؤدى إلى إصفرار الأسنان وفى بعض الأحيان يميل اللون إلى اللون البنى الغامق .
4) أسـباب مرضيـة :-
مثل موت عصب السن وتركه لفترة طويلة دون علاج ومـن أمثـلة ذلـك :
وقوع الأطفال على أسنانهم الأمامية والإهمال فى المتابعة مع طبيب الأسنان لعمل الأشعة اللازمة على الأسنان المصابة على فترات للتأكد من سلامتها وحمايتها من التدهور , ففى هذه الحالة يتحول لون السن المصاب إلى اللون الرمادى ويزاد بمرور السنوات حتى يصل إلى اللون الأزرق الغامق .
5) حشوات البلاتين والحشوات المصنوعة من الذهب كما كان تستخدم فى الماضى .
6 ) أمراض خلقية أو وراثية قد يكون لها التأثير على لون الأسنان .
مـن المسـتفيد مـن عمليـة تبييـض الأسـنان ؟

       الكل قد يستفيد من عملية تبييض الأسنان ولكن هناك حالات يكون العلاج فيها غير فعال والذى يحدد ذلك هو طبيب الأسنان
بعد قيامه بفحص الحالة .

خطـوات عمليـة تبييـض الأسـنان :
داخـل العيـادة :

 

• تحتاج هذه الطريقة إلى زيارة واحدة لطبيب الأسنان و لمدة ساعة واحدة حتى نحصل على النتيجة المطلوبة وبكفاءة عالية ، وقد كانت عملية تبييض الأسنان مقصورة على الأسنان المعالج العصب لها فى الماضى حيث كان يستخدم مواد لها تأثير على حيوية العصب ولكن الآن أصبحت المواد المستخدمة آمنة بحيث تستخدم فى كافة الحالات .


• ومن الطرق الحديثة فى عملية التبييض و التى نستخدمها فى عيادتنا هو إستخدام جهاز الزووم ( ZOOM 2 ) وهو من أحدث الأجهزة والأكثر أماناً فى عمليات تبييض الأسنان

    • وتتلخـص خطـوات العمـل كالآتـى :
1) تنظف الأسنان تماماً من أى مواد عالقة بها من تكلسات جيرية وصبغات متراكمة على الأسنان .
2) تعزل اللثه والأنسجة المحيطة بالأسنان بمادة عازلة لتجنب ملامسة المواد المستخدمة فى التبييض لهذه الأنسجة .
3) تغطى أسطح الأسنان المراد تبييضها بالمواد المستخدمة فى عملية التبييض .
4) يسلط ضوء من جهاز خاص بهذه العملية ) ZOOM 2 ) على الأسنان على ( 3 فترات ) كل فترة تكون عبارة عن (15 دقيقة ) ويتم بين هذه الفترات إزالة المادة المستخدمة سابقاً و إعادة وضع طبقة جديدة من المادة الفعالة وإتباع نفس الخطوات السابقة لمدة (15 دقيقة ) ثم بنفس الخطوات تكرر لفترة ثالثة ،
ويفضل إستخدام نظارة مخصصة عازلة للضوء للمريض حتى لا يؤذى الضوء المستخدم العين لحن إنتهاء عملية التبييض . 5) ترفع المواد العازلة من الفم واللثة وتلمع الأسنان بمواد خاصة لإزالة ما تبقى من أى مواد عالقة بالأسنان .
• مـلاحظــات :
• بعض المرضى يعانون من حساسية للأشياء الباردة و الساخنة بعد عملية التبييض لفترة وجيزة تزول سريعاً .
• يفضل عدم تناول الأشياء التى قد تؤثر على لون الأسنان فى هذه الفترة مثل القهوة والشاى والتدخين لعدة أيام بعد عملية التبييض .
• يفضل عمل قوالب خاصة بأسنان للمريض لإستخدامها بعد فترة مع مواد التبييض أثناء النوم لإزالة آثار بعض المواد كالشاى و القهوة و التدخين .
الطـريقة المنـزلية أثنـاء النـوم :

       هى عملية بسيطة للغاية حيث يقوم طبيب الأسنان بأخذ مقاسات للفك العلوى والسفلى للمريض لعمل القوالب الخاصة للمريض،
يتم تجربة القوالب فى فم المريض فى الزيارة الثانية مع إعطاء المريض مواد التبييض ويقوم الطبيب بشرح كيفية إستخدام مادة
التبييض فى القوالب وكافة التعليمات الخاصة بعملية تبييض الأسنان .

      وتتم العملية ليلاً أثناء النوم بوضع المادة و هى عبارة عن مادة( بروكسيد الكارباميد ) بداخل القوالب ووضعها بداخل الفم
وعندما يتحلل العنصر النشط من بروكسيد الكارباميد ينتج عنه عنصر الأكسجين الذى يتعامل مع المواد العالقة فى طبقة المينا
و العاج فيزيلها دون تأثيرعلى بنية السن الأساسية أو إزالة طبقة من ميناء الأسنان ويستخدم فيها مواد ذات تركيز مختلف حسب
رؤية الطبيب المعالج و تستمر هذه العملية حوالى ( 14 ليلة ) وتظهر النتيجة المبدئية بعد حوالى ( 3 ليال ) من الإستعمال .
والجدير بالذكر أن هذه المادة الطبية آمنة وليس لها تأثير جانبى على الإستعمال مثل تآكل طبقة الميناء أو زيادة حساسية الأسنان
للمشروبات الساخنة أو الباردة وكذلك الحلويات كما فى بعض المواد التجارية التى تباع فى الأسواق لهذا الغرض .
وقد لوحظ فى عدد من الحالات حساسية للأشياء الباردةوالساخنة لفترة وجيزة .
فى هذه الحالة يتم وضع مادة الفلوريد فى القوالب بدلاً من مواد التبييض لمدة ليلة واحدة تزول هذه الحساسية فى اليوم التالى
دون ترك أى أثر على الأسنان .

• ومـن مميـزات هـذه الطـريقة :

      أنه بالإمكان للمريض الإحتفاظ بالقوالب الخاصة به داخل علبة مخصصة لإستخدامها فيما بعد وخاصة للمدخنين اللذين
يحتاجون لعمل ذلك كل فترة لمدة ( 1   3 ليالى ) لإزالة  الطبقات المترسبة على الأسنان .

انت زائر رقم