Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player


 

 خدمات


 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 
زراعـة أو غـرس الأسـنان

 

نبذة تاريخية لغرس 3 قطع من الذهب
مكان فقد الأسنان الأمامية السفلية و من
هنا يتضح بداية فكرة زراعة الأسنان منذ
القدم ( وجد هذا الفك عام 1931 بواسطة
          Dr. and Mrs. Wilson Popenoe

In  Hondouras  in  1931

هى غرس جزء معدنى مصنوع من مادة التيتانيوم داخل عظام الفك جراحياً ليحل محل جذر السن المراد تعويضه ، ويتم تركيب جزء آخر ظاهر داخل الفم ثم يتم تركيب سن من البورسلين على هذا الجزء الظاهر من الفم وتتم عليه زراعة الأسنان بنجاح كبير جداً فى حالة الأشخاص الذين يتمتعون بصحة عامة جيدة وبصحة فم ممتازة مع الإستمرار فى الإهتمام بنظافة الفم والأسنان والمتابعة الدورية للطبيب المعالج وتحتاج هذه العملية إلى حوالى ( 9 أشهر ) منذ بدء العلاج حتى تركيب الأسنان النهائية .
وتوجد بعض الحالات التى يتم فيها تركيب المزرعة بعد خلع الأسنان أو الجذور التى لا فائدة من علاجها مباشرة دون الإنتظار حتى يلتئم الجرح الناتج عن عملية خلع الجذور .
زراعة الأسنان تعمل على تعويض الشكل الجمالى للمريض والوظيفى للأسنان المفقودة وتتم عن طريق فريق عمل طبى من جراحى الفم والفكين ومتخصصون فى التركيبات الصناعية .
ومن هنا تصبح الصورة واضحة عن زراعة الأسنان حيث أن كثير من المرضى يعتقدون بأنهم سوف يذهبون إلى عيادة طبيب الأسنان لغرس سن طبيعى فى الفم بدلاً من الأسنان المفقودة ولذلك يجب على الطبيب المعالج الإهتمام بالحالة النفسية للمريض والإهتمام بوجهة نظر المريض فى زراعة الأسنان حتى يستطيع إعطاؤه فكرة واضحة عن طريقة

العلاج .
خلـع الأسـنان ومشـاكلها :
• فقدان الشكل الجمالى والوظيفى للشخص المفقودة أسنانه مثل مضغ الطعام والكلام خاصة عند فقد الأسنان الأمامية .
• ميل الأسنان المتبقية السفلية الخلفية إلى الأمام ودوران الأسنان العلوية وإلتفافها مما يغير فى العلاقة بين الأسنان فى الفكين .
وذلك يتسبب فى إختلاف العلاقة الصحيحة بين الأسنان العلوية والسفلية مما يعوق مضغ الطعام بطريقة صحيحة وإختلاف العلاقة بين الأسنان فى الفك الواحد مسببة فى فجوات واسعة بين الأسنان يصعب تنظيف فضلات الطعام المتراكمة بداخلها .
• بـدء العـلاج :
الزيـارة الأولـى : وتشمل :
1) الكشف الإكلينيكى والحصول على المعلومات اللازمة من المريض لتقييم الحالة .
2) الحالة الصحية العامة للمريض حيث أن بعض الأمراض مثل مرض السكر وأمراض العظام وأمراض الدم لها تأثير على زراعة الأسنان وتوجد بعض الأمراض التى تتعارض مع زراعة الأسنان .
3) حالة الفم والأسنان الحالية من خلال الكشف على المريض لعلاج إلتهابات اللثه وإزالة الترسبات الجيرية وعلاج التسوس قبل البدء فى عملية زراعة الأسنان وتوجد بعض المحظورات والتى يتعذر معها العلاج بهذه الطريقة .
4) أشعة للأسنان المتبقية بالفم لمعرفة حالتها وحالة العظم من خلال الأشعة داخل الفم .
5) مقاسات الفك العلوى والسفلى لدراسة الحالة .
6) طلب عمل أشعة بانورامية وأشعة مقطعية لتحديد سماكة وعمق عظام الفك وعلاقة مكان الغرس من العصب أو الجيب الأنفى أو الفمى .
7) طلب عمل تحليل كامل للدم لبيان سرعة التجلط وعدد كرات الدم الحمراء والبيضاء وتفاصيل أخرى لعرضها على الطبيب قبل بدء العلاج .
• الزيـارة الثـانية :
بعد دراسة الحالة جيداً من خلال المعلومات التى تم الحصول عليها فى الزيارة الأولى تتم فى الزيارة الثانية مناقشة الحالة مع المريض مع شرح تفاصيل العلاج ومدته والتفاصيل المادية وعمل إتفاق مكتوب بين المريض والطبيب المعالج يتضمن كافة التفاصيل المتفق عليها وكذلك علاج ما قد يظهر من أمراض اللثه والتسوس وتهيئة فم المريض قبل البدء فى عملية الزراعة .
خطـوات عمـلية زراعـة الأسـنان
الخطـوة الأولـى : العمـلية الجـراحية

1) تتم هذه الخطوة غالباً فى عيادة الأسنان وتحت تأثير المخدر الموضعى لكن فى بعض الحالات الخاصة تتم فى المستشفى وتحت تأثير التخدير العام حسب رؤية الطبيب وتقييمه للحالة من الناحية الصحية والنفسية .
2) يعطى التخدير الموضعى للمريض لمكان غرس السن .
3) يتم عمل شق باللثه مكان الغرس لإظهار عظم الفك مكان الغرس .
4) يتم عمل ثقب فى عظم الفك مكان الغرسه عن طريق مثاقب محددة المقاسات تتناسب وحجم وطول الجزء المعدنى المراد غرسه وبذلك تصبح الفتحة مطابقة تماماً للغرسه من حيث الطول والسمك .

 


5) يتم وضع الغرسه فى مكانها بدقة ( الغرسه تكون محفوظة فى أنبوبة معقمة ذات غلافين لضمان المحافظة على تعقيمها ولا تنزع من أنبوبتها إلا قبل وضعها فى فم المريض مباشرة )
6) تغلق اللثه فوق الجزء المعدنى المغروس .
7) تترك الغرسه بالداخل لفترة ما بين ( 3 – 6 ) أشهر حتى تلتحم الغرسة مع عظام الفك إلتحام تام وبعمل الأشعة فى مكان الغرس تظهر هذه التفاصيل .

الخطـوة الثـانية : عمـلية صغـرى باللثـه
تحت تأثير المخدر الموضعى لإظهار الغرسة وتكون عادة بعد حوالى من ( 3 –6 ) أشهر من العملية الأولى ، ثم يوصل الجزء الثانى من الغرسة والذى سيظهر بالفم وهو فى الحقيقة يقابل شكل السن الأصلى بعد تحضيره لتركيب تاج له . يتم غلق اللثه نهائياً على الجزء الظاهر فى الفم وتترك لمدة أسبوعين حتى تلتئم اللثه تماماً . /td>
الخطـوة الثـالثة : التـركيبـات
يؤخذ مقاسات للجزء العلوى من الغرسة ويتم تصنيع سن من البورسلين المتحد مع المعدن الثمين وهذه الجزئية هامة جداً حيث أن المعدن المصنع منه الغرسة لابد وأن يتجانس مع معدن التركيب فلذلك لابد وأن يكون من المعدن الثمين حيث أنه له خواص أفضل كثيراً من المعادن الغير ثمينة والتى تستخدم عادة فى التركيبات الثابتة التى تستخدم فى حالة وجود الأسنان الطبيعية
ومـاذا عـن فتـرة الشـفاء ؟
• فى خلال أسبوعين بعد العملية يكون مكان الغرس قد شفى تماماً وفى هذه الفترة قد يعانى المريض من ألم بسيط أو تورم بالفك مكان العملية .
• ينصح المريض عن طريق طبيب الأسنان بأخذ مضاد حيوى ( قبل وبعد العملية ) ومسكن بعد العملية ليساعده فى تجنب آلام ما بعد العملية .
• ينصح بتناول المأكولات البسيطة فى الأيام القليلة التى تعقب العملية منذ بدء العلاج إلى إنتهاء التركيبات قد تحتاج فترة ما بين ( 3-9 ) أشهر .
• زراعة الأسنان تحتاج إلى حالة مادية عالية حيث أنها تعتبر من العلاج المكلف مادياً .
• يجب الإعتناء تماماً بنظافة الفم والأسنان فى هذه الفترة حسب إرشادات طبيب الأسنان حتى يتم المحافظة على الفم والأسنان الطبيعية والمغروسة مع المتابعة الدورية للطبيب المعالج .
مـا هى ممـيزات زراعـة الأسـنان ؟
1) عدم برد الأسنان الملاصقة للغرسة والتى قد تكون سليمة .
2) زرع الأسنان يعوض الأسنان المفقودة ويساعد على إعادة الثقة بالنفس خاصة للمريض ذو الأسنان الأمامية المفقودة .
3) يساعد على تثبت الأطقم الصناعية لكبار السن فيساعد على الوظيفة والكلام والشكل الجمالى .
4) زراعة الأسنان تفيد فى الحالات التى لا تتحمل التركيبات المتحركة والتى قد تسبب مشاكل نفسية أو وظيفية .
هـل زراعـة الأسـنان خطيرة أم لا ؟

لا توجد خطورة بالمعنى المفهوم ولكنها تتمثل فى أنها جراحة عادية مثل جراحات الفم الأخرى ولكن فى الحالات التى قد تكون قريبة من عصب الأسنان أو الجيب الأنفى أو الفمى ففى هذه الحالة يتم النقاش بين فريق العمل لتلافى هذه النقاط الهامة وقد يكون فى بعض الحالات تخلخل الزرعة من العظم ولكن ذلك يكون نتيجة فى خطوات العمل وليس فى رفض الجسم للزرعة كما كان سابقاً

 

انت زائر رقم